recent
أخبار ساخنة

قصة حورية البحر للأطفال

الصفحة الرئيسية

 

قصة حورية البحر للأطفال

                                           


 سنتحدث اليوم عن أجمل القصص التي يمكن أن ترويها للأطفال، وهي  قصة  حورية البحر الجميلة والرائعة وتحمل القصة في طياتها مغزى واضح، ولهذا تابع معنا قصة حورية البحر ذات الجزء العلوي المشابه للنساء والجزء السفلي المكون من جسم السمكة.

قصة  حورية البحر للأطفال

كان يا مكان في قديم الزمان كان هناك أميرة جميلة لمملكة بعيدة وكان والدها الملك يتمتع بالشجاعة والقوة والعطف على رعيته، ولكن أتت ساحرة شريرة إلى هذه المملكة وطلبت من الملك: أريدك أن تمنحني ابنتك الأميرة حتى تساعدني في إنجاز عملي، ولكن رفض الملك وأمر الجنود بالتخلص من الساحرة وطردها من المملكة.

ولكن حدث ما لم يكن بالحسبان فلقد استعملت الساحرة قواها الشريرة لتحويل الأميرة إلى حورية ولن تعود هذه الأميرة إلى هيئتها الطبيعية إلا عقب مضي السنوات ولا يستطيع الملك ولا أي سحر حل هذه اللعنة، وبالتالي عاشت الحورية في منزل في البحر مع بعض السمكات الصغيرة، فما الذي حدث بعد ذلك؟

تلخيص  قصة  عروس البحر الصغيرة

بدأت الحورية في التكيف مع حياتها في البحر دون تواجد والدتها ووالدها، وفي يوم مر بجانب مكانها قارب صغير به شاب ذو قلب طيب وإذ بشباكه تصطاد الحورية، فما كان من الحورية إلا أن طلبت منه ان يحلها من شباكه مقابل ان تمنحه هدايا، ولكن ما نوع الهدايا؟ 

عادت الحورية من قاع البحر وأعطته الكثير من الأحجار الكريمة والجواهر، وبالفعل عاد الصياد إلى قريته وذهب إلى تاجر الجواهر حتى يبيع ما حصل عليه، ولكن تخلل في نفس التاجر الشك ولم يقتنع بأن الصياد وجد هذه الكمية في البحر بمحض الصدفة، ولهذا اخذ التاجر في مراقبة الصياد، وعاد الشاب إلى منزله محملاً بالكثير من الأموال والطعام لعائلته، فما الذي حدث في اليوم التالي؟

قصة  الحورية الصغيرة

في اليوم التالي، عاد الصياد إلى البحر حتى يصطاد ولكن أتت الحورية حتى تطمئن على أحواله فشكرها جزيل الشكر على ما منحته إياه حيث جلب لزوجته وأطفاله الطعام، فأكدت الحورية أن سبب منحها هذه جواهر له هو طيبة قلبه، ولكن حدث شيء خطير فلقد سمعهما التاجر لأنه كان يتبع الصياد وقرر تنفيذ خطة في غاية الخطورة.

قرر التاجر أن يصطاد الحورية في اليوم الذي يليه فذهب إلى البحر ونادى عليها فأجابته، وطلب منها التاجر أن تعطيه الجواهر ولكنها قالت إن الصياد فقير، وأردفت أما أنت فلست بفقير، وهنا فقد التاجر عقله وألقى الشباك على الحورية واصطادها، فما الذي حل بالحورية؟

قصة عروس البحر الحقيقية

بعدما وصل التاجر لمنزله هدد الحورية بأن يطعمها العشبة السامة التي جلبها من البحر إن لم تعطيه الجواهر، ولكن رفضت الحورية وبالفعل أطعمها التاجر العشبة، وهنا حدثت المفاجأة! لم تمت الحورية ولكنها عادت لشكلها الطبيعي وأصبحت فتاة جميلة.

ثم روت للتاجر قصتها وما أصابها من الساحرة فندم كثيراً وأعادها لمملكتها وأعطاه  والدها الكثير من الذهب وأضحى التاجر أميراً في بلادها، وأرسلت الأميرة في طلب الصياد الطيب وقصت عليه قصتها وما حدث مع التاجر، ثم قرر والدها أن يغدو هذا الصياد قائد الأسطول البحري لمملكته.

ولكن ما هي العبرة التي نأخذها من هذه القصة؟ تكمن العبرة من القصة في النية الطيبة، وأن مساعدة الأفراد دون الرغبة في مقابل ستمنح الإنسان أرفع الدرجات وسيتمتع بالخير من حيث لا يحتسب وبشكل أكبر مما يتصور، ولهذا ساعدوا غيركم دون انتظار الأجر.


إبداع إيمان عادل

google-playkhamsatmostaqltradent